اختتم مركز تطوير الإعلام- جامعة بيرزيت، دورة “صناعة التعلم” التي عقدت على مدى 3 أيام في مركز التعليم المستمر التابع للجامعة، تحت إشراف الدكتور وائل أبو كشك، الخبير في مجال صناعة التعلم وتصميم المناهج وإعداد مساقات التعليم والتدريب التفاعل.

وشارك في الدورة 19 مدربًا إعلاميًّا وأستاذًا للإعلام من جامعات الخليل والبوليتكنيك وفلسطين الأهلية وبيرزيت والكلية العصرية والقدس والقدس المفتوحة وكلية فلسطين التقنية– رام الله.

واشتملت الدورة على معارف نظرية ومهارات عملية تتعلق بكيفية إعداد حقائب التعليم التي تضم دليلاً إرشاديًّا للمدرس يحتوي على أهداف وخطة المساق ومصادر التعليم إضافة إلى وصف الأنشطة وأوراق العمل وكيفية تنفيذها وما هو المتوخى منها فضلاً عن أدوات القياس والتقييم.

وقالت مديرة مركز تطوير الإعلام نبال ثوابتة إن هذه الدورة تأتي ضمن عمل مركز تطوير الإعلام على محور التطوير الأكاديمي، وهو أحد المحاور المهمة في مبادرة تطوير الاعلام الفلسطيني التي يقودها المركز الى جانب 70 مؤسسة إعلامية وأكاديمية شريكة، وفي إطار هذا المحور، فإن المركز والشركاء يعملون حاليا على اعداد 4 مساقات لكليات الإعلام وهي: النوع الاجتماعي والإعلام، والقوانين والإعلام، وأخلاقيات العمل الإعلامي، ووسائل الإعلام الجديد. وكان المركز قد انتهى مؤخرًا من إعداد وتوزيع دليل تدريس الفيلم الوثائقي الذي اعتمدته بعض الكليات للتدريس.

يذكر أن هذه الدورة ممولة من وكالة التنمية السويدية “سيدا”.