تونس في  30/09/2015

أعلن “الإتحاد التونسي للإعلام الجمعياتي” عن إنطلاقه رسمياً ، وذلك خلال المؤتمر الدولي حول “الإعلام الجمعياتي المحلي : الثقافة ، الهوية و المهام” الذي إنتظم بتونس يومي 28 و 29 سبتمبر 2015 بإشراف الجمعية الدولية للإذاعات الجمعوية  AMARC  و بالتعاون مع منظماتCmsolutions ،  Cospe، Oxfam وFAO .

والإتحاد التونسي للإعلام الجمعياتي شبكة جمعيات تأسست في 25 جويلية 2015  بتوزر بين جمعيات

– الجمعية التونسية لإعلاميي الجريد “توزر”.

– جمعية الإعلام و التنشيط الشبابي “قبلي”.

– جمعية حرية و تنمية “الرقاب”.

وهي الجمعيات الباعثة لإذاعات راديو الجريد أف أم ، راديو نفزاوة و راديو الرقاب الثورة ، وذلك في إنتظار فتح باب الإنخراطات للجمعيات المعنية قبل الدعوة لإنعقاد جلسة عامة إنتخابية في الأيام القليلة القادمة.

هذا ويكتسب “الإتحاد التونسي للإعلام الجمعياتي” شخصية معنوية مستقلة عن شخصيات الجمعيات المكونة له ، وينشط وفق أحكام المرسوم عدد 88 المؤرخ في 24 سبتمبر 2011 المتعلق بتنظيم الجمعيات .

فرغم مكسب الإعتراف القانوني بالإذاعات الجمعياتية في تونس بعد الثورة ، وفي ظل الواقع الصعب الذي تواجهه المؤسسات الإعلامية الجمعياتية الناشئة ، تلاقت إرادة المؤسسين على إطلاق ” الإتحاد التونسي للإعلام الجمعياتي ” الذي يقوم على المبادئ والأهداف التالية :

– دمقرطة المشهد الإعلامي بالبلاد التونسية و دعم و مساندة الإعلام الجمعياتي.

– الدفاع على حرية التعبير و تعزيز ثقافة الحوار.

– التبادل بين الاذاعات الجمعياتية التونسية على مستوى التجارب و الخبرات.

– المشاركة في تفعيل دور الإعلام الجمعياتي في إعادة بناء الواقع الاجتماعي و الفكري بالبلاد التونسية.

– نشر ثقافة العمل الجمعياتي و المواطنة و تعزيز دور المرأة و دعم ثقافة إعلام القرب بالجهات.

– دعم كل المبادرات الرامية إلى تأسيس  وسائل إعلام محلية و تعزيز قدراتها, إضافة إلى المساندة و التضامن.

هذا و يرحب ” الإتحاد التونسي للإعلام الجمعياتي ” بإنضمام كل جمعية باعثة لمشروع إعلامي تؤمن بالمبادئ و القيم والأهداف المذكورة أعلاه .

للمزيد من المعلومات يمكنكم الأتصال بنا على الأرقام التالية 0021698909971/0021696774952/0021622992494

 أو مراسلتنا على البريد الإكتروني : utma.contact@gmail.com »  « .