أطلق صندوق اصواتنا لتطوير الاعلام الممول بمليون ونصف يورو الدفعة الثالثة من طلبات المنح لدعم تطوير قطاع الاعلام المجتمعي على المستوى الإقليمي لتعزيز الاعلام المستقل في المنطقة المغاربية المشارقية.

ويهدف صندوق اصواتنا لتطوير الاعلام والممول من الاتحاد الاوروبي لدعم الاعلام لدعم التعددية الاعلامية خصوصا عن طريق الاذاعات المجتمعية، وتعزيز اصوات النساء والشباب والمجتمعات النائية والمجموعات المهمشة. وكانت 88 مؤسسة مجتمع مدني قد حصلت على المنح في الدفعات السابقة، تتوزع بين الأردن (6)  وسوريا (4) والأراضي الفلسطينية المحتلة (16) ومصر (9) ولبنان (2) وتونس (13) والجزائر (3) والمغرب (35).

من جهته قال محمد ياسين عبار من جمعية مبادرات مواطنة في المغرب: “لقد قدم مشروع اصواتنا فرصة لدعمنا لاطلاق أذاعتنا الجمعوية الاولى في جهة مراكش، أضف الى ذلك اننا اليوم ننتمي الى أسرة كبيرة من الإذاعات الجمعوية نتقاسم نفس الأهداف في إعطاء صوت للفئات التي لا صوت لها.”

 

اضافت نصيب علوشي من جمعية ريحانة في تونس:”كان للمنحة اثر كبير على بناء قدرات الناشطات بنادي الاذاعة وساهم في تطوير نشاطه لاذاعة ويب. المنحة مكنتنا من انتاج الومضات التوعوية السمعية والبصرية لدعم البرنامج التعليمي حول الصحة والبيئة الذي ننفذه مع المدارس”

 

فيما يقدم صندوق اصواتنا لتطوير الاعلام منحا ضمن خمسة برامج هي “تبادل الخبرات والممارسات الجيدة وقاعدة الجمهور وتعزيز الديمومة للمؤسسات ودعم المبادرات الإجتماعية وإنتاج المحتوى الثقافي والحوار حول السياسات الإعلامية وتطوير الشبكات والتضامن”. يذكر أن “صندوق أصواتنا” يقدم الدعم لمؤسسات المجتمع المدني ووسائل الإعلام المستقلة التي تعمل في مجتمعاتها المحلية بالإضافة إلى جميع المعنيين بتطوير قطاع الإعلام المجتمعي.

فيما تستطيع أية مؤسسة التقدم للصندوق شريطة أن تكون مسجلة بشكل قانوني ولا تعمل لتحقيق الربح كما لا تتبع أية منظمة دينية أو سياسية وتعمل في واحدة أو أكثر من “الجزائر ومصر والأردن ولبنان وليبيا والمغرب والأراضي الفلسطينية المحتلة وسوريا وتونس”.

ويضم صندوق اصواتنا لتطوير الاعلام مجموعة من الشركاء على المستوى الإقليمي وهم حلول الإعلام المجتمعي (المملكة المتحدة) وشبكة الإعلام المجتمعي (الأردن) ومركز أندلس لدراسات التسامح ومناهضة العنف (مصر) وهولي لاند ترست (فلسطين) ومنتدى بدائل المغرب بالتعاون مع الإتحاد العالمي للإذاعات المجتمعية. وهو جزء من برنامج “الإعلام والثقافة من أجل التنمية في منطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط ” ويسعى، على وجه التحديد، إلى تعزيز دور الإعلام والثقافة بإعتبارهما قوة دفع لإرساء الديمقراطية، والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للمجتمعات في منطقة جنوب البحر الأبيض المتوسط.

لمزيد من المعلومات:
www.aswatona.net/fund